الجمعة، 4 ديسمبر، 2009

الآم الدورة الشهرية

حالة تتميز بمواكبة الألم للحيض ، وقد تحدث هذه الحالة بعد بداية المرحلة الحيضية وتسمي عسر الحيض الأولي ، أو قد تحدث فى حالة متأخرة بعد المرحلة الحيضية على آثر وجود مرض مسبب لهذا الآلم وتسمي فى هذه الحالة عسر حيض ثانوي مثل مرض التهاب الحوض أو أورام ليفية أو انتباذ بطاني رحمي أو ضيق شديد فى عنق الرحم أو المهبل .
وأسباب عسر الحيض الأولي ربما تكون بسبب تقلصات شديدة بعضلات الرحم أو تغيرات فى الدورة الدموية الرحمية وربما تكون بسبب انطلاق مادة البروستاجلاندين من الغشاء المبطن التي تؤدي إلى تقلصات عضلات الرحم .
الأعراض :
تقلصات خفيفة أو شديدة في أسفل البطن فوق العانة وفى الظهر وأعلى الفخذ ، وهذه التقلصات تبدأ مع أول نزول الحيض أو اثنان وربما تستمر لساعات قليلة أو أثناء فترة الحيض ، وهذه الأعراض تكون مصحوبة بتبول متكرر ، وغثيان ، وإسهال ، آلام بأسفل الظهر ، صداع ، انتفاخ البطن ، آلم بالثدي ، اكتئاب ، قلق .
علاج الام الدورة الشهرية:
التغذية:
هناك العديد من المكملات الغذائية التى اثبتت فاعلية فى علاج الام الدورة الشهرية مثل زيت اوميجا 3 و فيتامين هـ و فيتامين ب1 (الثيامين) و الزنك و الماغنيسيوم
مضادات الالتهاب الغير استيرودية:
مثل : أنوفا و هي اقراص سريعة الانتشار تذاب فى الماء و يتم تناولها لعلاج الام الدورة الشهرية
اندوميثاسين قبل نزول الحيض بيوم مرتين يوميا و عند أول نزولها و ثاني يوم يتم تناول 3 حبات يوميا
العلاج الهرموني:
يمكن استخدام أقراص منع الحمل لمنع حدوث التبويض لمدة 4 – 6 شهور وبعد ذلك ترجع طبيعي و لا تأثير له على الحمل .
اذا كانت متزوجه نعمل عملية لتوسيع عنق الرحم الى مقياس 14 هيجار.
و لزياده الاطمئنان فان الام الطمث الاولية تختفى مع اول حمل
.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق