السبت، 12 ديسمبر، 2009

وزن الأم له صلة بخطر الولادة المبكرة

اظهرت دراسة جديدة ان النساء اللائي تزيد اوزانهن بشكل بسيط جدا او بشكل كبير خلال فترة الحمل يزيد لديهن خطر الولادة المبكرة بصرف النظر عن اوزانهن قبل الحمل.
وقامت الطبيبة باتريشيا ام.دايتز من المراكز الامريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها في اتلانتا وزملاء لها بدراسة تأثير زيادة الوزن خلال الحمل على الولادة المبكرة.
واستخدم الباحثون بيانات من شبكة مراقبة تقييم اخطار الحمل تم جمعها من 21 ولاية وضمت 113802 امرأة وضعت كل منها طفلا واحد بين عامي 1996 و2001.
ويقول معدو الدراسة في دورية علم الاوبئة ان 8.7 في المئة من النساء وضعن مولودا مبتسرا. وقبل الحمل كانت 16 في المئة من هؤلاء النساء يصنفن على انهن نحيفات و29 في المئة على ان اوزانهن زائدة او بدينات او بدينات جدا.
ولكن دايتز وفريقها قالوا ان كل النساء اللائي زادت اوزانهن بشكل قليل جدا زاد خطر ولادتهن قبل الموعد وكلما زاد الوزن قبل الحمل قل هذا الاحتمال .
وكان أعلى احتمال للولادة المبكرة موجودا بين النساء النحيفات وأقل احتمال بين النساء البدينات جدا.

والنساء اللائي زاد وزنهن بشكل كبير خلال فترة الحمل زاد لديهن بشكل كبير خطر الولادة المبكرة بصرف النظر عن اوزانهن قبل الحمل.
واشار الباحثون الى انه على الرغم من ان قوة الصلة بين الزيادة الكبيرة في الوزن والولادة المبكرة ليست قوية مثل الصلة بين الزيادة البسيطة في الوزن والولادة المبكرة فان الزيادة المفرطة في الوزن تؤثر على نسبة اكبر بكثير من السكان وتستحق مزيدا من الدراسة .
وقالوا انه لم يتضح ما اذا كان وزن الامن يسبب فعلا الولادة المبكرة او ما اذا كان التدخل الغذائي يمكن ان يحد من الولادة المبكرة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق